تواصل معنا

نشرت

فى

مستوى إحتياطي العملة الصعبة أقل من احتياجات تونس

أخبار تونس 24/افاد المعهد التونسي للقدرة التنافسية والدراسات الكمية، أن مستوى احتياطي تونس من العملة الصعبة أقل من احتياجاتها.
وأبرز المحلل الاقتصادي بوزيد عمايرة ، في تحليل نشره المعهد، مؤخرا، أن “ضمان احتياطي من العملة اكثر ملاءمة، يتطلب الحفاظ على التوازنات الخارجية مع الحرص على التحكم في العجز التجاري، عبر استعادة نشاط القطاعات المدرّة للعملة الصعبة وارساء استراتيجية ترويجية للسياحة، بعد الصعوبات الحالية، علاوة على تحسين مناخ الأعمال لتعبئة المزيد من الاستثمار الأجنبي المباشر وكذلك حسن إدارة الدين الخارجي للبلاد “.
وأوضح انه بالرجوع الى مختلف النسبة التقليلدية لكفاية احتياطي العملة الصعبة، اي نسبة احتياطي العملة مقارنة بالواردات وبالدين الخارجي على المدى القصير وكذلك إزاء الكتلة النقدية، لكن ايضا، بالعودة الى مقاربة صندوق النقد الدولي لكفاية الاحتياطي من العملة الصعبة، فان مستواها في تونس دون حاجيات البلاد.
وبالفعل فان المقاربة التي صاغها صندوق النقد الدولي، تأخذ في الاعتبار مختلف النسبة التقليدية لكن، ايضا، العديد من المعايير مثل قيمة الصادرات والدين الخارجي على المدى القصير والالتزامات الاخرى ازاء غير المقيمين وهروب رأس المال.
وتابع “ان المقاربة التي تستند الى طريقة تقوم على تحليل الوضعية والبحث عن المشكل وابرازه، بالنسبة لنظام سعر الصرف العائم ، تمكن من تقييم المدخرات الضرورية للحاجات الحالية. وتتيح هذه الطريقة ضبط نطاق كفاية احتياطي بلد ما والذي يجب ان يكون من 100 بالمائة إلى 150 بالمائة من الاحتياطيات المثلى المطلوبة. واضاف ان تونس خارج هذا النطاق منذ سنة 2010 “.
وبالفعل، بلغ احتياطي تونس من العملة الصعبة سنة 2018 ما يقارب 7ر10 مليار دينار، أي 48 بالمائة من الاحتياجات. وقال الخبير الاقتصادي “إن مستوى الاحتياطيات يعتبر حاليًا أقل من الاحتياجات”.
واشار الى أن ” إدارة احتياطي العملة الصعبة يسجل فجوة بين المصاريف والعائدات، الأمر الذي يؤدي أحيانًا إلى انخفاضات واضحة نسبيًا ، لكنها مؤقتة في هذا الاحتياطي والذي يسعى البنك المركزي التونسي الى الحفاظ عليه. فوق مستوى استراتيجي “.
ويتعين على تونس، وفق عمايرة، “أن تضمن لديها مستوى كافيا من احتياطي العملة الصعبة لتلبية حاجاتها اليومية. ولعل الطريقة المعترف بها اكثر من طرف المؤسسات الدولية، مثل صندوق النقد الدولي (2011) ، تتمثل في تامين تغطية 3 أشهر على الأقل من الواردات. وفي هذا الصدد ، من المهم مواصلة الجهود الرامية إلى الحفاظ على التوازنات الخارجية”. وفق قوله.
وتبين معطيات للبنك المركزي التونسي، أنّ صافي احتياطي تونس من العملة الصعبة يقدر بقيمة 22149 مليون دينار أو ما يعادل 156 يوم توريد بتاريخ 22 فيفري 2021
ووفقًا لهذا التحليل، تعد كفاية احتياطيات النقد الأجنبي مكونًا أساسيًا لإدارة الاقتصاد الكلي. ويعتبر احتياطي العملة الأجنبية تبريرا احترازيا، وبالتالي يتم استخدامه لضمان الحاجة من السيولة الاستراتيجية للاقتصاد في حالة حدوث ضغوط على الحسابات الخارجية. ولهذه الغاية يضمن الاحتياطي من العملة الاجنبية للدائنين والمستثمرين الأجانب قدرة الدولة على الوفاء بالتزاماتها وتخفيف التقلبات في سعر صرف العملة الوطنية.

المصدر :وات

أكمل القراءة
اضغط للتعليق

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اقتصاد

النفط يهبط ويتجه لأكبر خسارة أسبوعية في شهور

نشرت

فى

بقلم

تونس نيوز 24/ وطنية 

تراجعت أسعار النفط اليوم الجمعة، متجهة لأكبر انخفاض أسبوعي لها منذ مايو على الأقل، إذ أثارت التوقعات بزيادة الإمدادات مخاوف المستثمرين.

ونزل خام برنت تسليم سبتمبر 20 سنتا إلى 73.27 دولار للبرميل بحلول الساعة 0544 بتوقيت غرينتش، ويتجه لخسارة ثلاثة بالمئة هذا الأسبوع بعد يومين من الانخفاضات الشديدة، وهو أكبر انخفاض أسبوعي منذ مايو.

وهبط الخام الأمريكي تسليم أغسطس 19 سنتا إلى 71.46 دولار للبرميل، وهو في طريقه للانخفاض بنحو أربعة بالمئة هذا الأسبوع، في أكبر تراجع أسبوعي منذ مارس.

وانتهت المناقشات بشأن سياسة الإمداد لمنظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجين آخرين، في إطار مجموعة “أوبك+”، دون اتفاق هذا الشهر بعد أن اعترضت الإمارات على تمديد سياسة الإنتاج إلى ما بعد أبريل 2022.

وتحدثت تقارير هذا الأسبوع عن أن السعودية والإمارات بصدد التوصل لحل وسط، مما قد يمهد الطريق لـ”أوبك+” لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاق يسمح بمزيد من الإمدادات في السوق.

وقال محللون من “آر.بي.سي كابيتال” في مذكرة “كل الدلائل تشير إلى أن أوبك+ تتجه نحو اتفاق تسوية محتمل سيسمح للإمارات بالحصول على تعديل لخط الأساس.. وسيسعى المنتجون الآخرون بلا شك إلى معاملة بالمثل وربما يطيلون المداولات قبل الاجتماع الوزاري في أغسطس”.

وقالت “أوبك” أمس الخميس إنها تتوقع زيادة الطلب العالمي على النفط العام المقبل إلى ما يقرب من المستويات التي كانت عليها قبل الجائحة، أي حوالي 100 مليون برميل يوميا، بقيادة نمو الطلب في الولايات المتحدة والصين والهند.

وأظهر التقرير أن إنتاج “أوبك” زاد في يونيو 590 ألف برميل يوميا إلى 26,03 مليون برميل يوميا.

المصدر: “رويترز”

أكمل القراءة

اقتصاد

تعمّق العجز التجاري لتونس موفى السداسي الأول 2021، ليصل الى 5ر7536 م د

نشرت

فى

بقلم

تونس نيوز 24/ إقتصاد

تعمّق العجز التجاري لتونسي مع موفى السداسي الأول من سنة 2021، ليبلغ 5ر7536 – مليون دينار مقابل 8ر6602 – م د، موفى جوان 2020، حسب معطيات حول التجارة الخارجية لتونس بالأسعار الجارية لشهر جوان2021 نشرها المعهد الوطني للإحصاء اليوم الأربعاء 14 جويلية 2021.
وأفاد المعهد الوطني للاحصاء، أنّ تونس سجلت تحسنا في الصادرات، خلال السداسي الأول من سنة 2021، بنسبة 5ر25 بالمائة مقابل تراجع بنسبة 6ر20 بالمائة، خلال السداسي الأول من سنة 2020. وقد بلغت قيمة الصادرات 6ر22825 م د، مقابل 7ر18192 م د، خلال نفس الفترة من سنة 2020.
كما تحسنت الواردات بنسبة 4ر22 بالمائة مقابل تقلص في حدود 2ر24 بالمائة، خلال السداسي الأول من سنة 2020. وقد بلغت قيمة الواردات 30362 م د مقابل 6ر24795 م د، خلال نفس الفترة من سنة 2020.
وتبين ذات المعطيات، ان نسبة تغطية الواردات بالصادرات تحسنت، لتصل الى 2ر75 بالمائة، خلال السداسي الأول من سنة 2021، مقابل 4ر73 بالمائة في ذات الفترة من سنة 2020.

أكمل القراءة

اقتصاد

جوان : ارتفاع هام في نسبة التضخم

نشرت

فى

بقلم

تونس نيوز 24/ إقتصاد

سجلت نسبة التضخم عند الإستهلاك إرتفاعا هاما بلغ نسبة 5,7% بعد الاستقرار المسجل خلال الشهرين السابقين في مستوى 5% نتيجة لتسارع نسق ارتفاع أسعار المواد الغذائية ونسق أسعار مجموعة النقل وأسعار مجموعة المطاعم والمقاهي والفنادق، وفق إحصاءات المعهد الوطني للاستهلاك.

وبين المعهد في معطيات نشرها، الثلاثاء، حول نسبة التضخم لشهر جوان 2021، ان أسعار المواد الغذائية ارتفعت الى 7,2% مقابل 6 % الشهر السابق وزاد نسق أسعار مجموعة النقل ليصل الى 3,4% مقابل 1,5% في ماي 2021.

كما تطورت أسعار مجموعة المطاعم والمقاهي والفنادق من 5,8% الى 7% وتطورت وتيرة ارتفاع أسعار المواد الغذائية خلال شهر جوان بنسبة 7,2% وذلك نتيجة الزيادة المسجلة في أسعار الزيوت الغذائية بنسبة 16,5% واسعار الخضر بنسبة 13,0% وأسعار الحليب ومشتقاته والبيض بنسبة 8,0% وأسعار الأسماك بنسبة 7,6% وأسعار اللحوم بنسبة 6,4%.

وعرفت أسعار المواد المصنعة ارتفاعا بنسبة 5,9% باحتساب الانزلاق السنوي ويعود ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار المواد الصيدلية بنسبة 10,1% وأسعار مواد البناء بنسبة 11,1% وأسعار الملابس والاحذية بنسبة 7,3% وأسعار مواد صيانة المنزل ومواد التنظيف بنسبة 6,3%.

وفي ذات السياق شهدت أسعار الخدمات ارتفاعا بنسبة 4,3% ويعزى ذلك بالأساس الى ارتفاع أسعار خدمات الصحة بنسبة 6,4% وأسعار الإيجارات بنسبة 4,6%. وكشف معهد الإحصاء ان التضخم الضمني لشهر جوان 2021 أي التضخم دون احتساب الطاقة والتغذية، ارتفاعا الى حدود 5,4% بعد سلسلة من التراجع منذ شهر ماي 2020.

وشهدت أسعار المواد الحرة ارتفاعا بنسبة 5,8% (5,4% الشهر السابق) مقابل 5,2% بالنسبة للمواد المؤطرة (4,0% الشهر السابق) ، مع العلم أن نسبة الانزلاق السنوي للمواد الغذائية الحرة بلغت 7,2% مقابل 7,4% بالنسبة للمواد الغذائية المؤطرة.

المصدر : وات

أكمل القراءة

فيس بوك

أخبار حصرية

مقالات حصرية

2020 © جميع الحقوق محفوظة تونس نيوز 24.

Scroll Up